adsense

2017/09/14 - 12:21 ص


على إثر قرارات التوقيف الصادرة من طرف إدارة المركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس، في حق الممرضتين (ه.ن) و (ل.ل) العاملتان بمستشفى الأنكولوجيا بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، بتاريخ 7 شتنبر 2017 وهو نفس اليوم الذي تغيبتا فيه المعنيتان، بعد إصابتهما بوعكة صحية حصلتا على إثرها على شهادة طبية مرضية لمدة ثلاثة أيام لكل واحدة منهما، احتشد العشرات من مناضلي الجامعة الوطنية للصحة بفاس المنضوية في إطار الاتحاد المغربي للشغل، حيث رفع المحتجون شعارات قوية ضد القرارات التي اعتبروها تعسفية، وتهدف لإسكات الأصوات الحرة لمناضلات ومناضلي الجامعة بنفس المركز اذ تم في وقت سابق اصدار عقوبات إدارية مختلفة القساوة في حق الممرضين بنفس المستشفى بعد مشاركة الضحايا في اضرابات دعت لها النقابات الصحية .
وتعتزم الجامعة الوطنية للصحة بفاس، مواصلة الاحتجاج بطرق تصعيدية من أجل إنصاف ضحايا الشطط في استعمال السلطة والحكرة بمستشفى الأنكولوجيا، حسب وصف أحد أعضاء المكتب.

إرسال تعليق