adsense

2017/09/25 - 11:59 م

أدى شجار حاد نشب بين تلميذين بثانوية أبي سالم العياشي بعين الشكاك التابعة لإقليم صفرو، صباح اليوم الإثنين 25 شتنبر إلى نقل أحدهما إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس في حالة حرجة، حيث لازال في قسم الإنعاش تحت العناية المركزة.
وحسب مصدر، فقد وقع الشجار بسبب خلاف ما زالت دوافعه وملابساته مجهولة، أمام المؤسسة التعليمية بين التلميذ (أ.أ) الذي يتابع دراسته بالسنة الأولى باكالوريا، والذي تلقى طعنة غادرة بسلاح أبيض على مستوى البطن من التلميذ (و.ب) الذي يتابع دراسته بالثالثة إعدادي بنفس المؤسسة، ومن تم لاذ بالفرار.
الحادث استنفر عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لمنطقة عين الشكاك، لمباشرة التحقيق والتحري للوصول إلى الجاني، الذي لا زال البحث جاري عنه لحد كتابة هذه السطور، ووفق ذات المصدر فإن التلميذين ينحذران من عائلتان محترمة، ومعروفتان على صعيد المنطقة بحسن الخلق.
من جهة أخرى، وعلى هامش مهرجان تسليت ملتقى الثقافات في طبعته السادسة المنظم بعين الشكاك، تمكنت عناصر المركز الترابي حوالي الوحدة صباحا من يوم أمس، من توقيف مبحوث عنه على الصعيد الوطني والمحلي بموجب العديد من مذكرات البحث في مجال تعدد السرقات على اختلاف أنواعها، وهو من ذوي السوابق القضائية مسجل خطر، ويتعلق الأمر بالملقب " الباكاشا"، المعني بالأمر كان دائم التخفي والترحال إلى أن أوقف بعد رصده ونصب كمين له.   

إرسال تعليق