adsense

2017/09/28 - 1:08 ص

محمد الرضاوي
في إطار تحرير الملك العمومي بمدينة طنجة قامت السلطات المحلية في شخصي قائد المقاطعة التاسعة الشرف مغوغة بطنجة مرفوقا بأعوان السلطة المحلية والقوات المساعدة بحملة تمشيطية همت كل الشوارع التابعة لنفوذ مقاطعة الشرف مغوغة حيث أعرب سكان حي بنكيران عن ارتياحهم لهذه البادرة الطيبة من أجل تفعيل برنامج محاربة استغلال الملك العام ، نظرا لما يتسبب فيه من مظاهر الفوضى والسيبة وكذا تشويه لجمالية المدينة ورفضها البعض الاخر لعدم تقديم حل مناسب او بديل يرضي الجميع. واستبشر المواطنون خيرا من هذا المستجد ، وأكدوا دعمهم لمثل هذه الخطوات الجريئة ، باعتبارهم متضررين من كثرة الباعة المتجولين ، ما أدى الى اغلاق مختلف المنافذ العمومية والأرصفة عند مدخل حي بنكيران " حومة الشوك " ، ويتسبب أيضا في فوضى يومية و اشتباكات تصل أحيانا الى العنف بين الباعة وأصحاب السيارات .
الساكنة ألحت على السلطات المعنية أن تكون عازمة وأن لا تترك هذه الأمور تتكرر مرة أخرى عند عودة هؤلاء الباعة .
ويذكرأن السلطات المحلية بطنجة، قد سطرت برنامجا للقضاء على مختلف مظاهر الفوضى واستغلال الملك العام ، التي تسبب فيها دخلاء جعلوا من شوارع وأزقة المدينة وساحاتها العمومية ، سوقا لبيع الخضروات والمتلاشيات .
هذا وقد عاينت " الشبكة المغربية لحقوق الإنسان والرقابة على الثروة وحماية المال العام بجهة طنجة تطوان الحسيمة " السلطات المحلية تقود هذه الحملة مدعمة بتعزيزات من القوات المساعدة وأعوان السلطة بالقرب من سوق بيع الخضر والفواكه بإشراف قائد الملحقة الإدارية جوهرة . حيث عبر عدد من المواطنين أنهم مع مثل هذه الحملات التي يجب أن تكون بشكل دوري وليس موسمي لأن مشكل الباعة يزداد يوما بعد يوم وتلك العربات تتفرغ كل يوم مما يؤدي إلى فوضى عارمة في شوارع المدينة مما تتسبب في حوادث سير نتيجة استغلال ممرات خاصة بركن السيارات ، وتأمل ساكنة البوغاز أن تتواصل هذه الحملات حتى تردع كل من سولت له نفسه احتلال الملك العام،من أصحاب المحلات التجارية وكذا المقاهي لتحرير الملك العمومي من "الفراشة" وهو ما نتج عنه إخلاء شبه شامل لكل الفضاءات العمومية إلى جانب بعض الشوارع التي كانت عبارة عن مستعمرات صغيرة لهؤلاء الباعة.

إرسال تعليق