adsense

2018/07/04 - 7:56 م

فتحت  الشرطة في بريطانيا صباح اليوم الأربعاء، تحقيقا موسعا على خلفية وفاة عدد من الأطفال، وإصابات خطيرة لأطفال آخرين، وذلك داخل مستشفى"تشيشير" بين عامي 2015 و2016.
وأكد رئيس فريق المحققين في هذا الحادث، بأنه قد تم حتى الآن التحقيق في نحو 15 حالة وفاة لأطفال، بالإضافة إلى 6 حالات تعرضوا لإصابات خطيرة، وهو الأمر الذي جعل العدد الكلي للأطفال المتوفين يصل لنحو 17 حالة وفاة، مشددًا على كون المحققين سوف يكملوا طريقهم في البحث والتحريات من أجل كشف كل ملابسات هذا الحادث خلال الفترة المقبلة.
وأضاف"بول هيوز" رئيس فريق التحقيق في تصريحات إعلامية أن الشرطة نجحت في إلقاء القبض على موظفة في هذه المستشفى، وهي خطوة جيدة في طريق البحث عن الحقيقة في هذه الواقعة.
ورفض  المتحدث الكشف عن اسم الموظفة، وكذلك رفض الكشف عن وظيفتها، حيث لم يؤكد بأنها طبيبة أو ممرضة أو تعمل في المجال الإداري بالمستشفى.
وأكد رئيس فريق المحققين في هذه الواقعة، بأن التحقيقات فيها مستمرة منذ عام 2017 وحتى الآن، ولن تتوقف إلا بعدما يتم الكشف عن كل تفاصيل وملابسات هذا الحادث الغامض.

إرسال تعليق