adsense

2018/07/30 - 1:25 ص

بعد نجاح صفحتهم الفايسبوكية "فايس الجديد" بانخراط11 ألف عضو فيها من داخل الوطن وخارجه، ونزولا عند رغبة جل الأعضاء، تم يوم أمس الأحد تأسيس جمعية حملت اسم "جمعية أبواب المشوار العالمية". وهكذا عرفت قاعة سيدي مجبر بجماعة المشور ـ فاس الجديد، اجتماعا حضرته وجوه بارزة من لاعبين قدامى لفريقي الوداد الفاسي واتحاد فاس وأطر في جميع الميادين، إلى غير ذلك من الوجوه الوازنة من أبناء المشور، إضافة إلى ممثل السلطة المحلية.
وقد سير أشغال هذا الجمع أعضاء اللجنة التحضيرية، ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا ، حيث افتتح هذا الجمع بآيات بينات من الذكر الحكيم، ثم كلمة ابراهيم فارح نيابة عن أعضاء اللجنة التحضيرية، والتي أوضح فيها أن الهدف من تأسيس الجمعية المشار إليها، هو رفع التهميش عن الأحياء الثلاثة (فاس الجديد، مولاي عبدالله، المرينيين) وإعطاء قمية للدور الذي لعبته رموز هذه الأحياء على المستوى الثقافي والفني والرياضي ..، والتعريف بالموروث الفاسجديدي .. والأهداف التي أنشئت من أجلها الجمعية اجتماعيا وثقافيا.. 
وكشف فارح على أن اسم أبواب المشور العالمية جاء كما ارتأته اللجنة التحضيرية على خلفية الأبواب التي تتوفر عليها جماعة المشور، بدء من باب الأمر مرورا بباب الملاح، باب المكانة، باب السمارين، باب السبع، باب الدكاكن، باب ريافة..، إثرها أخذ الكلمة بعض الحاضرين، والتي صبت جلها في المعاناة والتهميش الذي أصبحت تعيشه أحياء المشور، كما طالبوا بإجراء بعض التعديلات تخص القانون الأساسي الذي اطلعوا عليه، وكذا اسم الجمعية..
وفي الختام، أجمع الحاضرون علی تكليف الدكتور حميد جعفر لتشكيل مكتب مسير للجمعية، قبل أن يرفع المجتمعون برقية ولاء وإخلاص للسدة العالية بالله.

إرسال تعليق