adsense

2017/05/08 - 12:56 م


اتهمت جمعية آباء وأولياء تلاميذ ثانوية محمد القري مدير هذه الثانوية بالتخل في أشغالها وماليتها بعد تحميله الجمعية مسؤولية عدم توصل أستاذين متقاعدين بجوائزهما التذكارية.
وقررت الجمعية تجميد التعامل مع مدير المؤسسة بعد وصفها سلوكه باللاتربوي وعدم وفائه بوعوده، إضافة إلى عدم رغبته في التعاون مع الجمعية بصفتها شريكا في العناية بالتلاميذ.
هذا وقد اتخذت الجمعية هذا القرار بعد وقوفها على مجموعة من المشاكل التي تم سردها من خلال شكاية موقعة من طرف رئيسها "محمد عشابي" والتي توصلت جريدة القلم الحر بنسخة منها، حيث اتهمت الجمعية من خلالها مدير المؤسسة بعدم استدعائها لحضور الاجتماع التقييمي لنتائج الأسدس الأول للسلك التأهيلي، وعدم إطلاعها على المذكرات التي تهمها وخاصة المتعلقة بالأنشطة الثقافية، وكذا حرمان التلاميذ من استعارة الكتب المتوفرة بخزانة المؤسسة خلال فترتي الاستراحة الصباحية والمسائية، في الوقت الذي تتوفر فيه المؤسسة على موظفة قيمة على الخزانة وموظفة أخرى مساعدة، تضيف الشكاية.
وتجدر الإشارة إلى أنه قد سبق للجمعية رفع شكاية بتاريخ 27فبراير 2017 إلى المديرة الإقليمي للتعليم بصفرو، مصحوبة بمجموعة من توقيعات هيآت جمعوية وحقوقية كان من بينها المركز المغربي لحقوق الإنسان بالبهاليل والهيأة الوطنية لحقوق الإنسان بصفرو.

إرسال تعليق