adsense

2017/05/23 - 12:09 م


بعد أجتماعها الوطني عقب النجاح  التاريخي لإضراب يومي 11و12 ماي الجاري، والمسيرة الوطنية بالرباط، أصدرت " حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة" بيانا، أعلنت فيه إطلاق برنامج نضالي تصعيدي متكامل، من أجل الاستجابة للمطالب العادلة للممرضات والممرضين.
ويأتي هذا البرنامج النضالي، الذي تضمن شن إضراب وطني لمدة 72 ساعة أيام 5و6و7 يونيو المقبل، حسب ذات البيان الذي توصلت جريدة القلم الحر بنسخة منه، بعد أن بلغ الغليان التمريضي بقطاع الصحة مبلغه، وبعد أن تبين بالملموس استمرار التعاطي السلبي للحكومات المتعاقبة ووزارة الصحة مع قضايا الممرضات والممرضين، وتسفيه نضالاتهم السلمية والتعتيم عليها.
وجدد بيان الحركة، التأكيد على ضرورة الإقرار الفعلي للمعادلة العلمية والإدارية بالجريدة الرسمية، من خلال الاعتراف بمماثلة دبلوم
ممرض مجاز من طرف الدولة بالإجازة الوطنية، وفتح مسالك ماستر ودكتوراه بجميع معاهد ISPITS والجامعات المغربية، وتخويل
الممرضين ولوجها، وإعادة ترتيب ترقية وإدماج الممرضات والممرضين ضحايا نظام IFCS في السلالم المناسبة للوظيفة العمومية
ابتداء من السلم 10 وبأثر رجعي، مع إحداث درجة خارج السلم كتسوية لوضعية مختلة تسببت فيها وزارة الصحة بتماطلها المقصود في تنزيل نظام LMD.
وأشادت الحركة باستماتة المناضلات والمناضلين، واستجابتهم المضطردة لنداء النضال من أجل المعادلة والكرامة، رغم المحاولات اليائسة المتكررة لإخماد التورة التمريضية، وتشتيت الأسرة التمريضية بعد لم شملها.
ودعا البيان عموم الموطنات والموطنين إلى تفهم الإضربات الإضطرارية للمرضين، محملا الحكومة ووزارة الصحة شلل المصالح الاستشفائية والمراكز الصحية، وكذا حرمان المواطنين من الخدمات الصحية طيلة أيام الإضراب، 
وحثت الحركة مناضلاتها ومناضليها على الاستمرا ر والتفاني في تقديم خدمات صحية تمريضية، ذات جودة في التزام تام بالقوانين المنظمة لمهنة التمريض، واحترام للاختصاص.
ولم تفوت الحركة الفرصة بالمناسبة، لتعبر عن تثمينها لمساندة النقابات الصحية لنضالات الممرضات والممرضين، ودعتها لمزيد من مد الدعم حتى يتحقق التنزيل العادل لمطلب المعادلة دون تجزيء أو قيد أوشرط.
وبعد أن استنكر البيان انعدام نية الوزارة في حل المشكل، من خلال عدم إلغاء الكفاءة المهنية، رغم دعوة المركزيات النقابية لذلك، دعا المناضلات والمناضلين إلى الاستمرار في حمل الشارات السوداء وشارات LMD.
ودعت الحركة كافة الأطر التمريضية وعائلاتهم والمتعاطفين إلى سحب الأرصدة البنكية الكاملة في اليوم الأول من كل شهر.
البرنامج النضالي الذي سطرته "حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة":


إرسال تعليق