adsense

2017/05/18 - 2:13 م


أغلقت بعض المحلات بمدينة الحسيمة، وغيرها من مناطق الريف استعدادا للمسيرة الاحتجاجية، التي تقرر خوضها مساء اليوم الخميس 18 ماي 2017.
وحسب "كشك" وفق مصادرمحلية ، فإن الحسيمة وإمزورن ومناطق أخرى بالريف، تشهد إضرابا عاما، أشرعت على إثره المحلات التجارية بالمشاركة فيه بالإغلاق، مضيفة أن التعبئة استمرت منذ يوم أمس إلى حدود اللحظة، للمشاركة في مسيرة اليوم بالمدينة.
وأضافت المصادر ذاتها، أن مدينة الحسيمة ينتظر أن تشهد مسيرة ضخمة بمشاركة آلاف المواطنين، الذين سبق ورفعوا مطالب اجتماعية لتنمية منطقة الريف.
ويأتي هذا الغليان الذي تشهده منطقة الريف، الذي اشتعلت شرارته منذ أكتوبر الماضي، بعد مقتل تاجر السمك محسن فكري طحنا بشاحنة نفايات.





إرسال تعليق