adsense

2017/09/12 - 2:28 ص


أكد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس - مكناس، السيد محمد دالي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أنه تم اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير الضرورية لتحسين مستوى استقبال التلاميذ وإنجاح الدخول المدرسي 2017 – 2018 على مستوى الجهة
وذكر السيد دالي خلال لقاء نظمته ولاية جهة فاس  مكناس حول استعدادات الدخول المدرسي 2017 – 2018، بمستجدات الموسم الدراسي الحالي لتحسين مستوى تمدرس التلاميذ عبر تأهيل المؤسسات التعليمية والتي شملت حوالي 1593 مدرسة، و 115 إعدادية و 150 ثانوية و 64 داخلية و 9 مدارس جماعاتية
وسلط مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة فاس - مكناس الضوء على البرنامج الوطني 2017 - 2022 لتعويض الأقسام المدرسية ذات البناء المفكك، مشيرا الى أن عملية هدم هذه الأقسام المفككة على صعيد الجهة ستنجز تدريجيا
وأشار إلى أن أكثر من 900 ألف تلميذ وتلميذة يتابعون دراستهم بمختلف المؤسسات التعليمية بجهة فاس - مكناس برسم الموسم الدراسي الحالي، من ضمنهم 110 آلاف تلميذ وتلميذة بالقطاع الخاص وأبرز التحديات التي تواجه المدرسة المغربية، مؤكدا أن قضية التربية والتكوين تستدعي تضافر جهود مختلف مكونات المجتمع المغربي من أجل النهوض بمنظومة التربية والتكوين
ومن جهته، أبرز والي جهة فاس - مكناس عامل عمالة فاس، السيد السعيد زنيبر، الأهمية التي توليها الحكومة للتعليم كأولوية وطنية، مشددا على ضرورة مساهمة الجميع في خلق فضاءات ملائمة للتحصيل الدراسي تلبي حاجيات وتطلعات التلاميذ
وذكر والي الجهة بالإجراءات التي تم اعتمادها من أجل انجاح الدخول المدرسي خصوصا تعزيز الجماعات الترابية بخطوط للنقل العمومي   
 ودعا متدخلون آخرون خلال اللقاء، ومن بينهم منتخبون ورؤساء جماعات وممثلو جمعيات أولياء تلاميذ، إلى تشكيل لجنة تتبع تجتمع دوريا لتقييم وضعية القطاع بالجهة، وتدارس المشاكل التي تعترضه، ومنها بالخصوص التجهيزات الأساسية، والعنف والهدر المدرسيين.

إرسال تعليق