adsense

2018/09/08 - 12:04 ص

أكد الناخب الوطني ، الفرنسي هيرفي رونار، خلال الندوة الصحفية التي عقدها اليوم الجمعة في الدار البيضاء، أن المنتخب الوطني سيخوض المباراة التي ستجمعه مساء غد السبت ضد نظيره المالاوي ،برسم الجولة الثانية لمنافسات المجموعة الثانية من تصفيات كأس أمم افريقيا ،التي تستضيفها الكاميرون صيف 2019، بالجدية التامة و دون استهانة بالخصم ،مع الحفاظ على نفس الروح التي ميزت آداءنا خلال مونديال روسيا، مشيرا إلى أن منتخب المالاوي يضم لاعبين يتمتعون بلياقة بدنية قوية و يتميزون بالاندافع البدني و السرعة في اداء الهجمات المضادة ، مبرزا أن لاعبي المنتخب عاقدون العزم على تحقيق نتيجة إيجابية تعبد الطريق للتأهل لنهائيات العرس القاري.
وأوضح أن الحديث حاليا عن الفوز بالكأس الافريقية يبقى سابق لأوانه ،وأن التفكير منصب حاليا حول التأهل ، مؤكدا أن الجيل الحالي للاعبين المغاربة يستحق الظفر باللقب القاري الثاني في تاريخ كرة القدم المغربية نظرا لما يتوفر عليه من كفاءات ومؤهلات.
و عن غياب العميد مهدي بنعطية ، شدد هيرفي رونار على أن قرار عدم استدعاء مدافع فريق جوفنتيس الايطالي لهذا اللقاء تم باتفاق و تشاور بين الناخب الوطني و اللاعب المعني بالامر ، مبرزا انه على تواصل دائم مع مهدي بنعطية ، الذي يفضل التركيز حاليا مع فريقه لاسترجاع رسميته في صفوف فريقيه.
و أضاف أن باب المنتخب يبقى مفتوحا في وجه هذا اللاعب ،الذي أبلى البلاء الحسن رفقة العناصر الوطنية ، مشيرا الى أن هذا الغياب يتيح المجال أمام لاعبين واعدين قادرين على ضخ نفس جديد في النخبة الوطنية من قبيل أشرف بن الشرقي ووليد أزارو .
و في معرض حديثه عن نقصان التنافسية لدى مجموعة من اللاعبين ،و في مقدمتهم المايسترو امبارك بوصوفة ، اعتبر أن هذا المشكل يهم جميع اللاعبين خاصة وأن الموسم الكروي في بداياته ،مبرزا في هذا السياق أن لياقة اللاعب امبارك بوصوفة في مستوى باقي زملائه .
وأوضح ان استدعاء بوصوفة يعد ضروريا لكونه لاعب اسثنائي ومهم بالنظر للدور الهام الذي يضطلع به في منظومة لعب المنتخب الوطني ،و للمجهود الكبير الذي يقوم في انجاح خطط اللعب المعتمد من قبل الناخب الوطني و مساعدة اللاعبين الشباب الجدد على الاندماج في صفوف المنتخب، متوقعا غيابه خلال مباراة الغد .
و عن عدم استدعاء اللاعبين الذين يمارسون في البطولة الوطنية ، أوضح رونار أن الاستعانة بهؤلاء اللاعبين يبقى وارد في باقي المقابلات ، مشيدا بالعمل المتميز الذي يقوم الاطار الوطني جمال السلامي ، الذي يقود عارضة المنتخب الرديف و يعمل باحترافية لتأهيل مجموعة من اللاعبين للاتحاق بالمنتخب الاول.
وعبر رونار عن ارتياحه بتواجد اللاعب الشاب نصير المزرواي ضمن اسود الاطلس ، مبرزا أن هذا اللاعب الذي وقع على حضور لافت بفريق اجاكس امستردام الهولندي سيقدم مستقبلا قيمة مضافة كبيرة للمنتخب الوطني.

إرسال تعليق