adsense

2017/10/18 - 9:37 ص


علم من مصدر رفيع المستوى في وزارة الداخلية أن عبد الوافي لفتيت، بصدد وضع هيكلة جديدة للمديريات المركزية وتفكيك بنياتها حتى تكون منسجمة مع كل الخطب الملكية التي سعت إلى القطع مع النموذج التنموي الحالي، وحتى لا تبقى مؤسسات الدولة في واد والشعب في واد آخر، تماما كما جاء في خطاب العرش.
وحسب يومية الصباح، فإن الإجراءات الهيكلية الجديدة، تستهدف إعادة النظر في عمل مديرية الجماعات المحلية التي تتحمل قسطا من المسؤولية في فشل النموذج التنموي في بلادنا، وتغيير بعض الوجوه التي عمرت طويلا ونسجت علاقات نفعية مع رؤساء جماعات.

إرسال تعليق