adsense

2017/10/11 - 6:21 م

يبدو ان الماص مكتوب عليها المشاكل تلوى الأخرى، فبعد الصراعات بين مجموعة من المنخرطين والتي وصلت إلى ردهات المحاكم ومقر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، علمت جريدة القلم الحر، من مصادر موثوقة   أن هذه المرة أتى على حجز الحساب البنكي من طرف إحدى الشركات، التي يملكها أحد المنخرطين للماص، كماأن الحجز، كان سيطال الحافلة أيضا، لكن من أجل صيرورة الفريق وعدم إحباط اللاعبين حال دون ذلك.
ذات المصادر، أكدت أن دل هذا على شيء، فإنما يدل على عدم رضى فعاليات الماص بما يجري ويدورفي فلك النادي، رغم أن ذات النادي يحقق نتائج جيدة ويحتل الصدارة.
وللإشارة فلجنة الأخلاقيات بالجامعة، ستكون على موعد مع الأطراف المتنازعة داخل الماص صبيحة يوم غد الخميس 12 أكتوبر 2017 على الساعة الحادية عشرة والنصف.

إرسال تعليق