adsense

2017/10/11 - 1:42 ص

أكدت الحكومة الإسبانية رفضها الكامل للحوار مع حكومة إقليم كتالونيا بشأن الانفصال عن إسبانيا.
وقالت نائبة رئيس الوزراء الإسبانية سورايا دي سانتاماريا في بيان رسمي ألقته في القصر الرئاسي «لا مونكلوا» مساء أمس الثلاثاء أن «مجلس الوزراء سيعقد جلسة استثنائية اليوم الأربعاء لاعتماد التدابير اللازمة للتصدي للتحدي الانفصالي».
وشددت على أنه «لا يمكن لأي طرف فرض عملية حوار خارج إطار القانون داعية في هذا السياق رئيس منطقة الإقليم إلى التراجع عن المزاعم الانفصالية والعودة إلى الشرعية».
وفي سياق متصل قالت إن «رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي بدأ سلسلة اتصالات مع زعماء الأحزاب السياسية الأخرى لتحصيل أكبر قدر من الدعم لرد حكومي محتمل».
ومن المتوقع أن يرد رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي، على خطاب رئيس منطقة «كتالونيا»، كارليس بويجديمونت، ومطالبه بفتح قنوات الحوار في مجلس النواب الإسباني مساء اليوم الأربعاء.
(كونا)

إرسال تعليق