adsense

2017/10/06 - 12:48 ص

عادل فتحي
لايمكن الحديث عن هجوم لاس فيغاس دون الحديث عن عدة مواضيع لها إرتباط بحوار الأديان والثقافات وإشكاليةحمل السلاح والكراهية ومشاكل المسنين والمتقاعدين والطلاق.
و لتحديد دوافع منفذ مجزرة لاس فيغاس بأمريكا الذي يهوى الصيد يتعين الإستعانة بأربعة نساء ،مع الجواب على أسئلة تخص معرفة مدة إقامته بالفندق وكم مرة تردد على نفس الفندق ومتى أقلع  عن لعب القمار ومدى تأثيره على وضعه النفسي و هل القمار كان هو المدخل للإلتحاق بالإسلام وإعتناقه ولماذا قتل نفسه إلى جانب حجم وكمية المحجوزات التي ضبطت بحوزته، والتي تفيد وجود مشاركين ومساهمين في نازلة الحال.
ومن باب التلخيص وليس الخلاصة ،فإن عملية إطلاق النارالسالفة الذكرتظل جريمة إرهابية من ضمن اسوأ العمليات الإرهابية في تاريخ الولايات المتحدة سواء من حيث المكان والزمان وسواء من حيث السلوك الإجرامي على المستويين المادي والمعنوي ،وبالتالي يكون قد حان الوقت لتعريف الإرهاب على المستوى الأممي.

إرسال تعليق