adsense

2017/10/20 - 11:00 م

تمكنت عناصر المنطقة الثالثة للأمن بمدينة فاس، مدعومة بعناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية، أول أمس الأربعاء 20 أكتوبر الجاري، من توقيف سائق شاحنة لنقل البضائع رفقة شخص أخر من ذوي السوابق القضائية العديدة، وذلك من أجل تورطهم في قضية تتعلق بعدم الامتثال والتسبب عمدا في حادثة سير بدنية، وإلحاق خسائر مادية بممتلكات الدولة والتهريب.
وحسب مصدر أمني، فإن المعطيات الخاصة بالبحث، تشير إلى قيام المشتبه فيه الرئيسي بإحداث خسائر مادية جسيمة بسيارتين تابعتين لمصالح الأمن، وذلك بعد رفضه الامتثال لتعليمات عناصر الشرطة بالتوقف، ومحاولته الفرار عبر شارع الأدارسة بمدينة فاس، الأمر الذي تسبب في تعرض ضابطي شرطة لإصابات جسدية أثناء تدخلهما، من أجل محاصرة الاثنين وتوقيفهما بعد مقاومة عنيفة.
وكشف المصدرذاته، أن عملية التفتيش التي باشرتها مصالح الأمن على متن الشاحنة المذكورة، مكنت من حجز 134 رزمة تضم كميات مهمة من الملابس المستعملة المهربة.  
وقد تم وضع المشتبه فيهما تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما تم نقل موظفي الشرطة المصابين إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، علما أن الأبحاث لا زالت جارية لتحديد باقي المتورطين في هذا النشاط الإجرامي.

إرسال تعليق