adsense

2018/06/30 - 1:00 ص

علقت صحيفة "الفوتو كوديتيانو" الإيطالية على بدأ شركة "إينى" الإيطالية فى حفر بئر استكشافى بحقل نور فى شمال سيناء خلال شهرين، وقالت إن حقل الغاز نور، ذات أبعاد يساوى ثلاثة أضعاف حقل ظهر العملاق.
وأكدت الصحيفة، أن مصر ستكون فى وضع يمكنها من أن تصبح مصدرا رئيسيا للطاقة فى أوروبا فى أقرب وقت ممكن ، مشيرة إلى أن هذا الحقل أصبح يمثل قلقا كبيرا لدى إسرائيل.
وأشارت إلى أن الحكومة المصرية وافقت على صفقة قيمتها 105 ملايين دولار لاستكشاف منطقة شمال سيناء فى البحر المتوسط فى مارس الماضى.
وأثار اكتشاف إينى لحقل غاز البحر المتوسط العملاق ظهر فى عام 2015، الذى يقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز، اهتماما باستكشاف الغاز فى مصر.
وأوضحت أن الاتفاقية بين الطرفين ستجعل إينى تنفق وثروة 105 ملايين دولار على مرحلتين لمدة 6 سنوات، بما يشمل حفر بئر فى المرحلة الأولى وآخرى فى الثانية.
ومن المتوقع بعد الانتهاء من أعمال حفر الحقل الجديد، ووضعه خلال عامين على خريطة الإنتاج، أن يصل إنتاج مصر من الغاز إلى أكثر من 10 مليارات قدم مكعبة من الغاز يوميا، تستهلك مصر منها نحو 6.2 مليار قدم، والمتبقى يتم تحويله للصناعات التحويلية والبتروكيماويات والتصدير.

إرسال تعليق