adsense

2018/06/19 - 11:47 م

أوردت يومية المساء في عددها ليوم الأربعاء 20 يونيو، أن غرفة الجنايات باستئنافية الرباط تدقق في ثروات بارونات للمخدرات ومسؤولين في الأمن والسلطة، إذ وضعت الثروات المشبوهة لعدد من المتابعين في ملف تهريب 6 أطنان من المخدرات عبر الميناء المتوسطي تحت المجهر، بعد مواجهة عدد من المتهمين، ومن بينهم أحد البارونات، بتضخم أرصدتهم البنكية، وحيازتهم ثروات ضخمة عبارة عن عقارات وشقق في إقامات فاخرة موزعة بين المغرب وأوروبا ودبي.
وحسب الورقية ذاتها، فإن الغرفة شرعت في الاستماع إلى المعتقلين في هذا الملف، الذي يتابع فيه أكثر من 46 متهما، بعدما تبينت استفادة مسؤولين بالأمن والسلطة من الأموال، مقابل توفير الحصانة لبعض الأسماء المعروفة في عالم المخدرات، لتوجه لهم عددا من التهم، من بينها الرشوة والمشاركة في تهريب المخدرات.

إرسال تعليق