adsense

2018/06/12 - 12:15 م

أعلنت فرنسا وبلجيكا يوم الاثنين بباريس ،أنهما ستعملان على إنشاء لجنة وزارية رباعية، تضم وزيري العدل بالبلدين ونظيريهما المغربي والاسباني ، من اجل التمكن من تجسيد ، على مستوى عال ،التزام حكومات هذه البلدان وتضامنها في ميدان التصدي للإرهاب.
وجاء في بيان مشترك حول التعاون في مجال الآمن الداخلي، ومكافحة الإرهاب ، نشر في أعقاب لقاء بين الوزير الأول الفرنسي ،ادوار فيليب، ونظيره البلجيكي، شارل ميشيل، إن فرنسا وبلجيكا العازمان على التصدي بلا هوادة للتحديات الجديدة في ميدان مكافحة الإرهاب ، والتطرف، "قررا العمل على إنشاء لجنة وزارية رباعية تضم وزيري العدل ببلجيكا وفرنسا والمغرب واسبانيا، من اجل التمكن من تجسيد ، على مستوى عال ،التزام حكوماتنا وتضامنها في ميدان التصدي للإرهاب الإسلامي".
وأعرب البلدان ، يضيف البيان ،أيضا عن عزمهما" التحرك لدى شركائنا من اجل عقد هذه اللجنة بحلول متم السنة.
كما أعربا عن إرادتهما لمواصلة تعزيز تبادل المعلومات ،والتعاون العملي من خلال عمليات مشتركة لمصالحهما، والاشتغال على انسجام معايير تحديد الهوية البيومترية ضمن قاعدة بيناتهما، خاصة ما يتعلق بمعالجة الحمض النووي، بهدف تسهيل اعتقال أشخاص تورطوا في أعمال إرهابية.
وأشار البيان إلى أن فرنسا وبلجيكا التزما بتسهيل مهام الفرق المشتركة للتحقيق، عند تسجيل أعمال إرهابية، كما أكدا على ضرورة التحرك ضد تمويل الإرهاب ، من خلال تعزيز التنسيق في مجال التصدي للاتجار بالممتلكات الثقافية، التي غالبا ما تشكل مصدر تمويل للمنظمات الإرهابية.
والتزم البلدان أيضا بالتصدي للتطرف العنيف من خلال تبادل التجارب والممارسات الجيدة، وتعزيز المراقبة على الحدود الخارجية للاتحاد الأروبي

إرسال تعليق