adsense

2018/06/02 - 5:23 م


فشل مجلس الأمن الدولي اليوم الجمعة في تمرير مشروع قرار كويتي يطالب بتأمين الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.
واستخدمت الولايات المتحدة، "الفيتو" بعد تصويتها ضد مشروع القرار الكويتي.
جاء ذلك في جلسة التصويت التي عقدت بعد ظهر اليوم بالتوقيت المحلي لمدينة نيويورك. وقد صوت لصالح مشروع القرار 10 دول بينما صوتت 4 دول بـ”إمتناع″ هي بريطانيا وبولندا وهولندا وإثيوبيا.
ووصفت السفيرة الأمريكية مشروع القرار الكويتي بأنه أحادي الجانب ومنحاز، ولم يذكر ولا مرة واحدة حركة حماس ومشروع القرارهذا لن يؤدي إلا إلى خدمة وتقويض الجهود الجارية من أجل التوصل إلى سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين”. ويتهم بيان السفيرة الأمريكية مشروع القرار بتجاهل مسؤولية حركة حماس عن “العنف الأخير في غزة” وإطلاق الصواريخ.
وكانت الكويت قد طلبت رسميا يوم الخميس تأجيل جلسة مجلس الأمن الدولي للتصويت على مشروع قرارها الخاص بفلسطين، إلى يوم الجمعة، بعد أن كان مقررا مساء الخميس، علما أن واشنطن قد توعّدت باستخدام حق النقض (الفيتو) لمنع تمرير المشروع، وانتقدت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، في بيان الخميس، المشروع الكويتي، قائلة إن الولايات المتحدة سوف تصوت ضد مشروع القرار الكويتي، مشيرة إلى أنه إنه مشروع قرار منحاز أحادي الجانب ومفلس أخلاقيا ولن يؤدي إلا إلى خدمة وتقويض الجهود الجارية من أجل التوصل إلى اتفاق سلام.

إرسال تعليق