adsense

2018/06/29 - 11:40 م


على إثر قرار إحالة الكاتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس، انتفضت نقابة الأموي على إدارة أكبر مستشفى بجهة فاس-مكناس، حيث نظم المكتب المحلي للنقابة المذكورة بدعم من الاتحاد المحلي وقفة احتجاجية، تحولت إلى مسيرة طافت جوانب إدارة مستشفى ابن الحسن للأمراض النفسية، حيث مسرح الشطط في استعمال السلطة واستهداف الحرية النقابية، حسب بيان النقابة المعنية.
واستغرب البيان ذاته، قرار إحالة عضو النقابة على لجنة البحث التمهيدي، في أفق عرضه على أنظار المجلس التأديبي، لا لشيء سوى أن الأخير شارك في إضراب وطني سابق أعلنته النقابة الوطنية للصحة CDT. 
وفي اتصال جريدة القلم الحر مع الكاتب المحلي بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، أكد هذا المسؤول عزم مكتبهم النقابي في التصدي لهذه الخروقات الدستورية، إلى حين عدول إدارة المستشفى عن قرارها الجائر وعودتها إلى جادة الصواب، وفق تعبيره.


إرسال تعليق