adsense

2018/03/24 - 2:04 م

أعلنت وزارة الداخلية المصرية مقتل شرطي السبت في انفجار سيارة مفخخة في الاسكندرية في شمال مصر لدى مرور موكب مدير الامن في المدينة، قبل يومين من الانتخابات الرئاسية التي تبدأ الاثنين.
وقالت الوزارة في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على فيسبوك "انفجرت عبوة ناسفة موضوعة أسفل إحدى السيارات على جانب الطريق بشارع المعسكر الرومانى (..) أثناء مرور اللواء مدير أمن الإسكندرية مستقلاً سيارته".
واضاف البيان ان "ذلك اسفر عن استشهاد أحد أفرد الشرطة وإصابة أربعة آخرين، وحدوث تلفيات ببعض السيارات المتوقفة على جانبي الطريق".
وظهر مدير الأمن اللواء مصطفى النمر الذي كان التفجير يستهدفه كما نقلت صحيفة الاهرام الحكومية عن مكتبه، هو يتفقد مكان الانفجار وما خلّفه.
ونقل التلفزيون الرسمي أن النائب العام كلّف نيابة أمن الدولة العليا بمباشرة التحقيقات للوقوف على ملابسات وتفاصيل حادث الانفجار.
وتشنّ قوات الأمن المشتركة من الجيش والشرطة في مصر حاليا حملة على الجهاديين من خلال عملية عسكرية شاملة تتركز في وسط وشمال سيناء وتغطي في الوقت نفسه كافة انحاء الجمهورية.
ومنذ أطاح الجيش بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في 2013 بعد احتجاجات شعبية ضده، تخوض قوات الامن المصرية وخصوصا في شمال سيناء مواجهات عنيفة ضد مجموعات جهادية متطرفة، بينها الفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية (ولاية سيناء) المسؤول عن شن عدد كبير من الاعتداءات الدامية في البلاد.


إرسال تعليق