adsense

2018/03/12 - 5:07 م


أجهز مؤذن مسجد على شقيقته داخل شقتها، الكائنة بزنقة السفير علال بدرب عمر بالبيضاء، بطعنات مميتة، انتقاما منها بسبب حالة السكر التي كانت عليها.
وحسب مصادر إعلامية محلية، فالضحية المقيمة سابقا بالديار الأوروبية، البالغة من العمر قيد حياتها 50 سنة، حلت بالشقة التي تعيش بها وهي في حالة غير طبيعية، لتدخل في نقاش مع شقيقها الأكبر، لتتطور الأمور بعد أن قام هذا الأخير بتوجيه طعنات مميتة لها بواسطة السلاح الأبيض لتسقط جثة هامدة غارقة في بحر من الدماء.
ذات المصادر أضافت، أن المؤذن وبعد الجريمة طلب من حارس العمارة إبلاغ المصالح الأمنية التي حلت بعين المكان وأوقفته، بينما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بمستشفى مولاي يوسف.

إرسال تعليق