adsense

2017/04/13 - 12:01 م


 تفاعلا مع مطالب المنخرطات والمنخرطين في تقريب خدمات التعاضدية العامة للتربية الوطنية ، التي ظلت مطلبا ملحا للأسرة التعليمية  بجهة درعة تافيلالت. أشرف رئيس التعاضدية ميلود معصيد على افتتاح ملحقة للتعاضدية بمدينة زاكورة، ومكتب اتصال بتنغير بحضور العديد من الفعاليات التعليمية و النقابية و المنتخبة، تعزيزا للبعد التعاضدي على مستوى الجهة الذي تم تقويته بممثلية التعاضدية بكل من مدينة ورزازات و الراشيدية ومكتب اتصال بميدلت.
 ويأتي ذلك تفعيلا لدينامية سياسة القرب بالعديد من المناطق والجهات لتخفيف من المعاناة المستمرة للعديد من رجال ونساء التعليم  تتجلى  في إكراهات المسافة.
وعبرت العديد من الفعاليات التعليمية و النقابية على استحسانها هذا التجاوب من لدن التعاضدية .

وفي كلمة لرئيس التعاضدية نوه بالمجهودات الغيورين على القطاع التعاضدي وعلى كل من ساهم من قريب أو بعيد في تعزيزه و الدفاع عنه .
وتأكيدا على هذه الدينامية التي  تعتبر ضمن دعامات الاستراتيجية لسياسة القرب  الذي يشرف عليها المكتب التنفيذي والمجلس الاداري وسائر المناديب تتجلي أساسا في تقريب  الخدمات وتجويدها صونا لكرامة  نساء ورجال التعليم الذي يستحقون أكثر من ذلك .
وقد كان اختيار عقد المجلس الإداري للتعاضدية بمدينة ورزازات لعدم تركيز اجتماعات الهيئة التقريرية ضمن محور الدار البيضاء  وتجاوبا مع أعضاء المجلس الإداري بالجهة وانسجاما مع التوجهات الجهوية بعيدا عن حصرها ضمن جهة معينة .
وتظل التعاضدية العامة للتربية الوطنية تعبر عن انفتاحها على جميع الاقتراحات الداعمة للمجال التعاضدي.



إرسال تعليق