adsense

2017/04/27 - 10:40 م


قال الوزير البريطاني للشؤون الخارجية بوريس جونسون، إن بلاده تدعم مشروع القرار الجديد للأمم المتحدة بخصوص الصحراء المغربية.
وأوضح المسؤول البريطاني، إن بلاده تدعم تجديد عهدة بعثة الأمم المتحدة في الصحراء المغربية، وذلك بعد تأجيل التصويت على مشروع القرار الجديد، بعدما كان مقررا اليوم الخميس.
وأكدت مصادر إعلامية كثيرة، أن روسيا رفضت مشروع القرار، من بين دول مجموعة أصدقاء الصحراء، والتي تضم روسيا وأمريكا وفرنسا وإسبانيا وبريطانيا، لأنه “قاس” على بوليساريو ووصفته ب”غير المتوازن.
وأصر مشروع القرار الجديد بخصوص الصحراء، الذي أعدته الولايات المتحدة، على ضرورة انسحاب ميليشيات البوليساريو في منطقة الكركرات العازلة، على غرار ما قام به المغرب، بناء على طلب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوثيريس، الذي حذر من حرب في المنطقة، جراء استفزازات الجبهة الانفصالية المتكررة.
وقال التقرير على ضرورة إشراك الجزائر في المفاوضات المقبلة، من أجل لإيجاد حل نهائي للمشكل المفتعل.

إرسال تعليق