adsense

2018/05/22 - 1:47 ص

دعا محمد العابد الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بصفرو، السلطة المحلية إلى اتخاذ نفس المسافة مع  كل الفرقاء السياسيين خلال انتخاب المجلس الإقليمي لصفرو يوم 29 ماي الجاري، متمنيا أن تمر الانتخابات  في إطار المسؤولية بين الفرقاء السياسيين، وذلك من أجل منح العملية السياسية نبلها ونظافتها في إطار حملة نظيفة ومسؤولة.
وكشف الكاتب الإقليمي للمصباح بعاصمة حب الملوك، أن رئيس المجلس الإقليمي السابق، عمد إلى اتخاذ قرارات انفرادية، رافضا كل مقترحات وبرامج الحلفاء من مستشاري العدالة والتنمية، كما أقصى كل أعضاء المجلس، مما دفع الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بتنسيق مع العضوين المعنيين، إلى الانسحاب والتموقع في المعارضة، الشيء الذي تسبب في "بلوكاج" دورات المجلس ورفضها.
ويشار إلى أن المحكمة الإدارية بفاس، قضت بتاريخ  4 أبريل 2018 بحل المجلس الإقليمي لصفرو، الذي كان يرأسه البرلماني السابق امحمد أزلماط عن حزب الحركة الشعبية، بناء على شكاية عامل إقليم صفرو، مستندا  على التقرير الذي أنجزته لجنة مشتركة من بعض مصالح وزارة الداخلية، والذي أشارت فيه إلى عجز المجلس عن القيام بمهامه بشكل طبيعي، بسبب الخلافات الحادة والصراعات السياسية بين مكوناته.
إلى ذلك، حسم البيجيدي رسميا في ترشيح  مصطفى بوسعود كوكيلا للائحة لخوض غمار انتخابات المجلس الإقليمي لمدينة صفرو.

إرسال تعليق