adsense

2020/05/10 - 3:19 ص

قضت المحكمةالإبتدائية بتارودانت الجمعة الماضية، بالسجن أربعة أشهر حبسا نافذا، في حق الناشط  الفايسبوكي "حمزة الحزين"، على خلفية الشكاية التي تقدمت بها الكنفدرالية الوطنية للفنانين المغاربة، لنشره شريط فيديو، اعتبرته الكنفدرالية تحريضي ضد الفنانين المغاربة.
وحسب مصادر إعلامية، فإن الكونفدرالية المغربية للمنظمات الفنية والثقافية المحترفة، كانت قد أعلنت عن تقديمها لشكاية إلكترونية لدى النيابة العامة في الـ7 من أبريل الجاري، ضد الحزين، وذلك بسبب التصريحات التي خرج بها على مواقع التواصل الاجتماعي، تضمنت مجموعة من الشتائم والألفاظ المشينة والإهانة في حق الفنانين والمبدعين دون استثناء.
كما تقدمت النقابة المغربية لمهن الفنون الدرامية هي الأخرى بشكاية إلكترونية، ضد الحزين، بسبب الحملة التحريضية التي قام بها ضد الفنانين، بعد مطالبتهم بالاستفادة من دعم صندوق تدبير جائحة كورونا، كغيرهم من المواطنين الذين تعرض قوتهم اليومي للضرر من قرار الحجر الصحي.