adsense

2016/09/27 - 9:43 م



اليوم 24 محمد حرودي
شب بعد عصر اليوم (الثلاثاء) حريق بمصنع للجلد يملكه وكيل لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار بفاس الشمالية، حيث انتشرت السنة النيران بمدخل المصنع بطريق سيدي حرازم ووصلت حتى مستودع الجلد و الطابق العلوي للمصنع.
وانتقلت شاحنات الوقاية المدنية بفاس، على وجه السرعة إلى مصنع الجلد، و تمكنت من إخماد النيران، فيما أمرت النيابة العامة عناصر الدرك الملكي بفتح تحقيق في الحادث، لمعرفة أسباب اندلاع النيران بالمعمل.
وقال حسن التازي شملال، صاحب معمل الجلد، و مرشح حزب مزوار بفاس الشمالية، في اتصال هاتفي مع “اليوم 24″، أن ” مجهولين قاموا في وقت متزامن، بإضرام النار بنخلة محاذية للسور الأمامي للمعمل، وبالأعشاب و الأشجار التي تحيط بالواجهة الخلفية للمعمل، مما تسبب في انتشار النيران، و انتقالها بسرعة فائقة إلى داخل المعمل، حيث وصلت السنة النيران إلى الطابق العلوي، مما خلف خسائر مادية جسيمة”، يورد صاحب المعمل المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار.
ولم يستبعد مرشح الحمامة، وجود علاقة للحادث بترشحه بفاس الشمالية، مشددا على أن المحققين يباشرون عملية تجميع كافة المعطيات من مكان الحادث، لفك لغز إشعال النار في محيط المعمل و انتقالها إلى داخله، مؤكدا ان المعمل كان فارغا من العمال بسبب عدم التحاقهم منذ عطلة عيد الأضحى.

إرسال تعليق