adsense

2016/09/27 - 11:34 م


أسفرت التدخلات الأمنية الميدانية والنوعية المكثفة لعناصر الأمن التابعة لولاية أمن فاس في خمسة أيام (من 20 إلى 24 شتنبر الجاري) عن توقيف 439 شخصا متورطين في قضايا إجرامية مختلفة، وحجز أزيد من 8 كلغ من المخدرات.
وأفاد مصدر أمني ، أن الموقوفين الذين ألقي عليهم القبض في عمليات شملت داخل وخارج أسوار المدينة العتيقة، متابعون بأفعال إجرامية من قبيل السرقات العنيفة والضرب والجرح العمديين بالأسلحة البيضاء وترويج المخدرات وحمل السلاح الأبيض من دون سند قانوني،من شأنه تهديد سلامة المواطنين .
وكشف المصدر عينه، أن 97 من المقبوض عليهم كانوا يشكلون موضوع مذكرات بحث وطنية، من أجل جرائم متعلقة بإصدار شيكات بدون رصيد، الضرب والجرح، السرقات بمختلف أنواعها،التهريب، هتك العرض، النصب، إهمال الأسرة، والاتجار في المخدرات.
وتم ضبط 297 شخصا متلبسين بارتكاب جنايات أو جنح مختلفة بالشارع العام، ضمنهم 24 من حاملي السلاح الأبيض بدون سند قانوني.
ووفق المصدر ذاته، فإن مداهمة عدة أوكار محصنة لمروجي المخدرات خاصة بأحياء بنذباب وسهب الورد وبنسودة وداخل أسوار المدينة العتيقة، مكنت من حجز أزيد من 8 كلغ من المخدرات و24 كلغ من مسحوق (طابا) وعدد من الأقراص المهلوسة، وإيقاف 22 شخصا من مروجيها.
إلى ذلك، تم وضع ما مجموعه 224 دراجة نارية بالمستودع البلدي لعدم توفرها على الوثائق القانونية الخاصة بها، ولإخضاعها للبحث حول مدى استعمالها في ارتكاب جرائم سابقة.
وموازاة مع هذه التدخلات الأمنية، تمكنت عناصر الفرقة السياحية من توقيف 20 شخصا من المرشدين السياحيين بدون رخصة، منهم وسطاء كانوا يعملون على اعتراض سبيل السياح الوافدين على مداخل مدينة فاس ويحرضونهم على اختيار أماكن ودور ضيافة بعينها دون غيرها، في حين ضبط آخرون بمختلف المناطق والمزارات السياحية للمدينة.
وأضاف المصدر، أنه في إطار محاربة المخالفات المتعلقة بقانون السير كذلك، تمكنت عناصر الأمن التابعة للقيادة العليا للهيئات الحضرية بولاية أمن فاس من توقيف 57 مخالفا لقانون مدونة السير في مجال النقل السري، ووضعت سياراتهم بالمحجز البلدي رهن إشارة العدالة، كما تمت خلال الفترة ذاتها التحقق من وضعية وهوية 2399 شخصا، أخلي سبيلهم بعد التأكد منها.

إرسال تعليق