adsense

2018/02/18 - 8:37 ص


ينظم المرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان تظاهرة حقوقية وثقافية دولية، تتمحور حول، حسب البرنامج المسطر، الذي توصل به أعضاء المكاتب الوطنية والدولية للمرصد، المواضيع التالية:
1/ "الحقوق الإنسانية بين الخوصصة والكونية"، الخميسن 22 فبراير 2018، بالمنتجع السياحي مزاغان بالجديدة، ابتداء من الساعة الخامس والنصف مساءا.
2/ "الحكامة الديمقراطية والحقوق الإنسانية.. أية علاقة؟"،  الجمعة – السبت 23 – 24 فبراير 2018، برحاب الكلية المتعددة التخصصات، 
3/ "القدس مهد الديانات السماوية وعاصمة فلسكين الأبدية"، الأحد 25 فبراير 2018، بقاعة الاجتماعات الكبرى التابعة للمجلس الجماعي لمدينة مراكش، ابتداء من الساعة الثالثة مساءا.
هذا، وسيكون، الاثنين 19 فبراير 2018، استقبال أعضاء المكاتب الدولية، بمطار محمد الخامس بالدارالبيضاء.
والثلاثاء 20 فبراير 2018، سيخصص لزيارة على شرف أعضاء المكاتب الدولية، سيقومون بها إلى من الحسن الثاني بالدارالبيضاء، وبرلمان المملكة المغربية بالرباط.
وبالمناسبة، سيتخلل الندوات الدولية، تكريم شخصيات وطنية ودولية،  بصمت بعطاءاتها مجالات اشتغالها، سيما في الحقلين الحقوقي والإعلامي. من طينة (نيماغا إسماعيلا)، عميد السلك الدبلوماسي بالمملكة  المغربية، و(الشيخ أحمد  ولد الزحاف)، وزير سابق  وسفير دولة موريتانيا بجنيف، و(قوادرية  إسماعين)،  رئيس فريق بالبرلمان الجزائري.
وتجدر الإشارة إلى أن التظاهرة الحقوقية والثقافية التي ينظمها المرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان، بشراكة مع: المديرية الجهوية للاستثمار الفلاحي بدكالة، والمديرية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة، ورئاسة جامعة شعيب الدكالي، والجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية بالجديدة، والكلية المتعددة التخصصات بالجديدة.
وفي تصريح خص به الجريدة، قال الناشط الحقوقي والإعلامي، الأستاذ نورالدين داكر، الرئيس الدولي والمؤسس للمرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان، والذي تشمل مكاتبه وتمثيليته العديد من دول القارات الخمس، أن  هذه الندوة الدولية التي ستحتضنها عاصمة دكالة، ومدينة النخيل، حضور  شخصيات دولية ووطنية وازنة، من ضمنها المصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسا، والمصطفى الخلفي، الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وعبد الرزاق روان، الكاتب العام للمندوبية الوزارية المكلفة بحقوق الإنسان.
المصدر هبة بريس

إرسال تعليق