adsense

2017/06/05 - 1:02 م


 علمت القلم الحر من مصادرها،  أن المحطة النضالية التي دعت إليها " حركة الممرضات والممرضين من أجل المعادلة " والمتمثلة في شن إضراب لمدة 72 ساعة على الصعيد الوطني، لقي تجاوبا واسعا على مستوى المركب الاستشفائي الحسن الثاني بفاس، حيث تضيف ذات المصادر، أن عدد المضربين وصل إلى 200 مضربة ومضرب،
واستثنت مصادرنا، انخراط  العاملين بنظام المداومة وبأقسام الإنعاش، والمستعجلات،إضافة إلى أقسام تصفية الدم...، في الإضراب لأسباب إنسانية.

إرسال تعليق