adsense

2017/06/07 - 11:39 م


محمد حرودي
أنهت الغرفة الجنحية الاستئنافية لدى محكمة الاستئناف بفاس، قبل قليل من مساء اليوم الأربعاء، النظر في ملف "الفساد الانتخابي" والذي يتابع فيه نجلا الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، وخمسة استقلاليين من بينهم ابن شقيقة شباط وابن شقيقة حرمه القيادية السابقة فاطمة طارق ومفتشةحزب الميزان ومحام استقلالي.
وعلم اليوم24 أن هيئة الحكم وبعد استماعها لمرافعات الوكيل العام للملك ومحامو المتهمين الاستقلاليين، أعطت الكلمة الأخيرة للاستقلاليين السبعة المتابعين في ملف "الفساد الانتخابي" والذين تشبثوا ببراءتهم من التهم المنسوبة إليهم، حيث قررت المحكمة حجز القضية للمداولة والنطق بالأحكام فيها بجلسة الـ21 من شهر يونيو الجاري، أي بعد أسبوعين من الآن.
وفي انتظار ما ستقرره المحكمة، في حق المتهمين بعد سبعة أشهر من رواج ملفها أمام الغرفة الجنحية الاستئنافية، تجدر الإشارة إلى أن المحكمة الابتدائية بفاس سبق لها منتصف شهر يونيو 2016 أن أدانت نجلي شباط  البرلماني الاستقلالي نوفل وشقيقه الأوسط نبيل، وابن عمتهما محمد الغازي وسائق استقلالي محمد أجدي بـ8 أشهر حبسا موقوفة التنفيذ لكل واحد منهم وحرمانهم من الترشح والتصويت لولايتين نيابيتين، بعد أن أخذتهما المحكمة من أجل "محاولة الحصول على أصوات ناخبين بفضل تبرعات نقدية و أخرى عينية والتأثير على تصويتهم في الانتخابات الأخيرة لمجلس المستشارين و التي جرت في أكتوبر 2015″، فيما حصل الباقون على البراءة.

إرسال تعليق