adsense

2020/03/23 - 3:51 م


بقلم كريم باجو
لنعد إلى الماضي السحيق، لنبحث في صفحاته عن أوبئة قتلت الملايين من الناس ،ونبدأ بالإمبراطورية الرومانية ضربها وباء الطاعون في القرن السادس ميلادي حيث خلف وفاة أزيد من 30 مليون شخص ،وفي القرن العشرين ،ظهر وباء حصد الميلايين من البشر وذلك في العام 1918 مباشرة بعد نهاية الحرب الكونية الأولى ،وهو ما عُرف "بالإنفنونزا الإسبانية " قتل 50 مليون بني آدم ، كما ظهر فيروس" سارس" في العام 2003 وخلف ضحايا ، وهناك فيروسات اخرى كجنون البقر الذي ظهر كفيروس في العام 1986 يصيب الماشية ،لينتقل الى البقر ،وأيضا فيروس الحمى القلاعية ،و فيروس "انفنونزا الخنازير اكش 1 ان 1 " تم اكتشافه في المكسيك في العام 2009 ،وقتل عددا كبيرا في الناس ،هذا وكان لوباء ايبولا حصيلته من حيث الوفيات كبيرة ، ولقد كان بيل غيتس مؤسس شركة ميكروسوفت ،قد حذر من الفيروس قبل خمس سنوات في مؤتمر TED،وقال بالحرف ان هذا الفيروس سيقتل 10ملايين شخص ، هذا  ما يؤكد فرضية المؤامرة على البشرية ،وتصريحه بخصوص أن الحروب لن تكون بالصواريخ ولكن بالاوبئة موجود على الأنترنيت ،ولعل فيروس كورونا من اخطر الفيروسات التي تواجه البشرية في هذا الزمن ،لذا وجب على الجميع إلتزام منازلهم ،كما أرشد الرسول(ص) الكريم المسلمين للنجاة من الإصابة بالطاعون  ،في حديث نبوي شريف “إذا سمعتم به بأرض فلا تدخلوا عليه وإذا وقع بأرض وأنتم بها فلا تخرجوا منها فرارًا منه.” (متفق عليه) علينا أيضا نحن مع فيروس كورونا أن نطبق الحديث النبوي الشريف الذي يفيد ما معناه ان نلزم اماكننا في وقت الوباء كي نحد من انتشاره .
(الحديث النبوي منسوخ من الأنترنيت)
تصريح بيل غيتس :  YouTube-  orient plus