adsense

2016/10/06 - 12:46 ص



علمت جريدة القلم الحرأن منطقة  أولاد عيسى تحولت في اخريوم للحملة الانتخابية إلى ساحة حرب، وعاشت قيادة أولاد عيسى حالة كر وفر بين أنصار المرشحين للانتخابات البرلمانية؛ بين حزب السنبلة وكيل لائحة {المخنتر مصطفى} وحزب العدالة والتنمية وكيل لائحة {المقرء أبوزيد} ،إذ عاشت قيادة أولاد عيسى حربا دامية، حسب مصادر محلية، مواجهات عنيفة بين أنصار المرشحين المنحدرين من دوارمهيزلات قيادة أولاد عيسى  ، و لم تنجح الجهات المعنية من تهدئة الأوضاع داخل المنطقة، ليعيشا حالة حرب وتطاحن استعملت فيها مختلف الوسائل.
 واستنادا إلى المصادر نفسها، فقد اعترض بعض أبناء مرشح {السبولة }وأتباعه  أنصار العدالة والتنمية وانهالوا عليهم بالضرب، باستعمال العصي والحجارة حسب مصادر الجريدة، كما اعترضت أربع سيارات {بيكاب}وبعدها إلتحقت سيارة أخرى كان يقودها وكيل الائحة  وهشموا زجاجها في الشارع العام، قبل أن يلوذوا بالفرار. 
 هذا وكشفت مصادر متطابقة أن الشباب المعتدى عليهم  وثقوا كل تفاصيل عمليات الاعتداء التي تعرضوا لها قبل نقلهم إلى المستشفى في أفق عرضها على الجهات المختصة.






إرسال تعليق