adsense

2020/02/07 - 10:22 ص

أعلن رئيس الكونفدرالية الافريقية للمصارعات المشتركة، المغربي فؤاد مسكوت، أن مركزا أولمبيا للمصارعة، معتمدا من قبل الاتحاد العالمي للمصارعة، هو الأول من نوعه بإفريقيا، سيدشن قريبا بمدينة الجديدة.
وأوضح السيد مسكوت، في كلمة خلال الاجتماع السنوي للجمعية العامة للاتحاد العالمي للمصارعة – افريقيا، المنعقد على هامش البطولة الافريقية للمصارعات المشتركة (فتيان، شبان، كبار وسيدات)، المنظمة من رابع إلى تاسع فبراير، بالجزائر العاصمة، أن الاتحاد سيتخذ من هذا المركز الأولمبي مقرا له.
وأضاف أن المركز يشكل “فخرا” لإفريقيا والعالم، لأنه أ نجز بمقاييس دولية، مبرزا أن “هذا المركز سيحتضن مقر الاتحاد العالمي للمصارعة- افريقيا، وهو مجهز بمعدات حديثة ويضم كفاءات بشرية مهمة”.
كما يضم مركز المصارعة قاعة مزودة ببساط ومعدات رياضية تم اقتناؤها بإشراف خبراء من الاتحاد العالمي، إضافة الى منشآت أخرى هامة.
ومن جهة أخرى، نوه السيد مسكوت، وهو أيضا عضو الاتحاد العالمي للمصارعة، بالعمل الجبار الذي يقوم به رئيس الاتحاد العالمي للمصارعة وعضو المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية، الصربي نيناد لا لوفيتش، لفائدة برامج الدعم لتطوير المصارعة في إفريقيا، وتعزيز البنيات التحتية للبلدان الافريقية.
وكشف أيضا أن التنسيق مع رئيس الاتحاد العالمي أثمر شراكات هامة بين مكتب الاتحاد العالمي والاتحاد العالمي للمصارعة- إفريقيا.
ومكنت هذه الشراكة من توزيع 20 بساطا أولمبيا على بلدان تمثل المنطقة الفرنكوفونية والانجلوفونية، مثل نيجيريا والكاميرون والسودان وكوت ديفوار، بالإضافة إلى تنظيم تربصات لتكوين الحكام والمدربين.
من جهته، أشار ممثل الاتحادية الجزائرية للمصارعات المشتركة، رابح شباحي، إلى دور الاتحاد العالمي للمصارعة- افريقيا في تطوير هذا النوع الرياضي بالقارة.
وتضمن جدول أعمال هذا الاجتماع، تسع نقاط، من بينها المصادقة على التقرير الأدبي والمالي.