adsense

2020/02/02 - 6:11 م

فاس محمد مقدام
حوّل الإهمال مصلى بن دباب إلى مرحاض مكشوف، تفوح منه روائح كريهة تزكم أنوف المارة، ويتناوب على التبول والتغوط بمحراب وأسوار المصلى المارة، والذين يتوافدون على الفضاء المجاور للمصلى، من أجل الاستجمام، إضافة إلى المترددين على سوق الدراجات النارية، بعد تحويل فضاء المصلى إلى سوق للدراجات النارية؛ رغم تواجد مرحاض عمومي بفضاء السوق النمودجي .