adsense

2024/07/02 - 10:08 م

طرح السيد عبد القادر الكيحل عن فريق الوحدة والتعادلية بمجلس المستشارين سؤالا شفهيا على وزير التربية الوطنية يطلب فيه من الوزير إلغاء الانتقاء الأولي بالنسبة لتلاميذ الباكالوريا الحاصلين على معدلات مرتفعة وتمكينهم من الولوج إلى الكليات والمعاهد دون إجراء الاختبارات المعمول بها، مع الاحتفاظ بذات الاختبارات والانتقاء للتلاميذ الحاصلين على معدلات متوسطة.

سؤال الكيحل ظاهره حق وباطنه فيه باطل، السيد المستشار المحترم أراد من خلال سؤاله الشفوي أن يظهر بمظهر المناضل الغيور على التلاميذ المتفوقين والمدافع عنهم، إلا أن حقيقة الأمر غير ذلك.

فما المغزى من سؤال السيد المستشار المحترم كما دأب أهل هذه المجالس على مخاطبة بعضهم البعض.؟؟

إن العودة إلى نقط التلاميذ سنجد بالواضح والملموس أن تلميذات وتلاميذ التعليم الخصوصي هم الحاصلون على معدلات مرتفعة تؤهلها لولوج كل المدارس العليا والمعاهد، التي تشرف عليها الدولة والتي تمتاز بتعليم جيد ومجاني.

وتشكل الاختبارات حاجزا حقيقيا أمام هذه الفئة لأنها تكشف حقيقة عدد من مؤسسات التعليم الخصوصي التي لا تبخل بالنقط على التلاميذ لضمان زبنائها.

الاختبارات أيها المستشار هي الضامن لمبدإ تكافؤ الفرص، لذلك فان بقائها هو الضامن لنزاهة ولوج هذه المؤسسات ولمبدإ الكفاءة.