adsense

2018/10/05 - 1:08 ص

توصلت بعض دوائر الشرطة  لمنطقة فاس الجديد دار دبيبغ خلال الأسبوع المنصرم بشكايات تتعلق بعمليات السرقة بالخطف وقعت أطوارها بشوارع وسط المدينة الجديدة، طالت هواتف محمولة و حقائب نسائية في حق ضحايا.
 تبين من خلال تصريحات الضحايا أن السرقات اقترفها نفس الأشخاص من حيث الأوصاف على متن دراجة نارية، حيث تكاثفت  الأبحاث الميدانية بما فيها عملية الترصد و التغطية الأمنية بالنقط و الممرات الرئيسية بوسط المدينة إلى أن تم إلقاء القبض على الرديف بعد أن تم تشخيص هويته من خلال صورة توصلت بها المصالح الأمنية.
عملية إيقاف المشتبه فيه القاصر الملقب "قريدة"،  البالغ من العمر 15 سنة، وفق مصدر أمني، جاءت بناء على تحريات ميدانية و أبحاث تقنية، و بذلك تم تشخيص هويته و بالتالي تحديد مكان تواجده، و مباشرة عمليات أمنية ليلية مكنت من  إلقاء القبض عليه.
تبين من خلال البحث المعمق أنه من ذوي السوابق القضائية من أجل حيازة و ترويج المخدرات و موضوع عدة شكايات بالسرقة بالخطف بعد أن تعرف عليه الضحايا بسهولة.
وقد تم وضع المعني بالأمر تحت الملاحظة تحت إشراف النيابة العامة المختصة و يبقى البحث جاريا في حق شريكه الذي تم تشخيص هويته.

إرسال تعليق