adsense

2024/07/06 - 10:51 م

انطلقت بقاعة الاجتماعات ببلدية بوفكران عصر اليوم السبت 06 يوليوزأشغال الجمع العام التأسيسي للمكتب الإقليمي للمرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان فرع إقليم مكناس، تحت إشراف رئيس المرصد السيد نورالدين داكر، وبحضور مدير المرصد، السيد سعيد أوبها، وعضو اللجنة التنفيذية السيد محمد النكيري، إلى جانب أعضاء اللجنة التحضيرية، وبعض الفعاليات من المجتمع المدني، وكذا بعض المنابر الإعلامية.

وقد استهلت أشغال الجمع العام التأسيسي، بكلمة السيد رئيس المرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان، والذي رحب من خلالها في البداية بالحضور، ليتطرق بعدها لتأطير السياق المميز، لتأسيس الفرع الإقليمي للمرصد بإقليم مكناس، تماشيا مع مخرجات المؤتمر الوطني الثالث وتوصياته، داعيا المناضلين والمناضلات لبدل الجهود لتحسين منظومة حقوق الانسان واعتماد الإعلان العالمي لحقوق الانسان، واعتباره مخططا أساسيا تسترشد به الإجراءات الرامية للدفاع عن حقوق الإنسان.

وبعد قراءة القانون الأساسي للمرصد على الحضور، وإعطاء نبدة عن هذه الهيئة الحقوقية، من قبل مدير المرصد، السيد سعيد أوباها، أبرزالأخيرالأهداف والمبادىء التي أسس من أجلها المرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان.

وبعد نقاش جاد ومسؤول، ساده نوع من الجدية وروح التضحية، تم انتخاب السيد محمد الهيباوي بالإجماع، رئيسا للمكتب الإقليمي لمكناس للمرصد الدولي للاعلام وحقوق الإنسان، مفوضا له الجمع صلاحية تشكيل مكتب الفرع.

واختتمت أشغال المؤتمر الاقليمي التأسيسي للمرصد الدولي للإعلام ولحقوق الانسان، لإقليم مكناس، بتلاوة برقية ولاء وإخلاص إلى السدة العالية بالله جلالة الملك محمد السادس نصره الله.