adsense

2024/07/03 - 1:34 م

أفادت وسائل إعلام موريتانيا، أن نواكشوط اختارت المغرب ليكون أول وجهة خارجية يعلن عن زيارة مسؤول حكومي كبير إليها بعد الإنتخابات الرئاسية التى جرت في 29 يونيو 2024 وفاز فيها رئيس البلاد المنتهية ولايته محمد ولد الشيخ الغزواني بمأمورية رئاسية جديدة.

ونشرت وكالة الانباء الموريتانية الرسمية، أن وزير التجهيز والنقل محمد عالي ولد سيدي محمد، توجه فجر يوم أمس (الثلاثاء) إلى المملكة المغربية.

وقالت ذات الوكالة في قصاصتها، أن معالي وزير التجهيز والنقل السيد محمد عالي ولد سيدي محمد، غادر العاصمة انواكشوط فجر اليوم الثلاثاء، متوجها إلى المملكة المغربية الشقيقة، للمشاركة في اجتماع الجمعية العمومية للمنظمة العربية للطيران المدني، وسيتم خلال هذا الاجتماع انتخاب المدير العام للمنظمة العربية للطيران المدني، وأعضاء مجلسها التنفيذي، ورؤساء وأعضاء لجانها الفرعية، إضافة إلى نقاش جميع الملفات الهامة المتعلقة بالطيران المدني العربي، كما سيشارك في اجتماع وزراء قطاع الطيران المدني في البلدان العربية، ورؤساء ومدراء سلطات الطيران المدني في نفس البلدان، وكبار مسؤوليها وخبرائها في القطاع.

ويذكر أن الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني فاز بعهدة ثانية لرئاسة البلاد في الانتخابات التي جرت السبت، ويأمل الغزواني في إجراء مزيد من الإصلاحات بعد ولاية أولى طغت عليها جائحة كوفيد-19 وتداعيات الحرب في أوكرانيا.