adsense

2017/09/04 - 12:30 ص


أفادت يومية “الصباح” أن فرقة محاربة الجريمة المعلوماتية بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، فككت منتصف الأسبوع الماضي، لغز قرصنة حساب بنكي بالرباط، وأظهرت التحقيقات أن الجريمة لها امتداد خارج أرض الوطن، عقلها المدبر فتاة بولونية طلبت من أخرى برازيلية، من أصل مغربي، التوجه إلى الرباط وفتح حساب بنكي لاستقبال الأموال المقرصنة.
وحسب ذات الورقية، فقد علمت من مصادر مطلعة على سير الملف، أن عناصر فرقة الجريمة المعلوماتية، اهتدت إلى الفتاة التي قدمت من البرازيل، وأوقفتها بحي التقدم بالعاصمة الإدارية، في حالة تلبس بقرصنة 40 مليونا، ووضعتها رهن الحراسة النظرية بتعليمات من النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بالرباط.

إرسال تعليق