adsense

2017/09/08 - 1:32 ص

تمكنت عناصر الشرطة التابعة لمنطقة فاس الجديد دار دبيبغ مدعمة بفريق الأبحاث و التدخلات، في الساعات الأولى من صباح يوم الخميس7 شتنبر الجاري من إيقاف أربعة أشخاص، من بينهم فتاتين  اشتبه تورطهم في حيازة و ترويج المخدرات الصلبة.
وحسب مصدر أمني، فإنه بعد أن علمت مصالح الأمن المذكورة بأن أحد سائقي سيارات الأجرة من الصنف الثاني، يقوم رفقة شريكه بترويج المخدرات الصلبة، على متن سيارة الأجرة و تزويد الزبناء بأحياء المدينة، تجندت العناصر الأمنية و قامت بعملية مراقبة و تتبع، إلى أن تمكنت من محاصرته بحي النرجس و هو بصدد تزويد فتاة لفافة، من المخدرات الصلبة مقابل مبلغ مالي، ومن تم ألقت القبض عليه بعد محاولة فاشلة للهروب و برفقة شريكه و فتاة، و كذا الزبونة.
وأضاف المصدر ذاته، أنه عند إخضاعهم للجس الوقائي وكذا التفتيش الدقيق للسيارة، تم العثور بحوزتهما  على 62 لفافة من المخدرات الصلبة ( الكوكايين)، مجهزة داخل رزم و معدة للبيع و الاستهلاك، مبلغ مالي محصل عليه من المبيعات المحظورة و 07 هواتف نقالة بالإضافة إلى قنينة غاز مسيل للدموع.           
لأجله تم وضع المشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما تم إيداع سيارة الأجرة  بالمستودع البلدي.
وأشار المصدر إلى هذه العملية تندرج في إطار الجهود التي تبدلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني، لمكافحة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.
و بالموازات مع هذه العملية، وفي نفس الليلة يضيف المصدر، تمكنت مصالح ولاية أمن فاس من القاء القبض على 17 شخص كانوا موضوع مذكرات بحث وطنية أو محلية، من أجل أفعال إجرامية مختلفة، من  بينها  السرقات بمختلف أنواعها، الضرب والجرح بالسلاح الأبيض، ترويج المشروبات الكحولية بدون رخصة و ترويج  المخدرات
كما تم إيقاف 80 شخص، متلبسين بارتكاب جنايات أو جنح مختلفة بالشارع العام ، كالسرقات تحت التهديد  بواسطة السلاح الأبيض،أو بالعنف،أو بالخطف، ترويج المشروبات الكحولية بما فيها "ماء الحياة"، ترويج المخدرات و استهلاكها، الضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض، ولعب القمار وإلحاق خسائر مادية بملك الغير، و شخصين  من حاملي السلاح الأبيض بدون سند قانوني، والسكر العلني والتعاطي للتخدير  وما يشكله ذلك من  تهديد لسلامة المواطنين، كما  تم حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء المختلفة الأنواع والأصناف والأحجام  ومبالغ مالية وأشياء أخرى.
وإلى جانب ذلك تم بإيقاف 11  شخص من مروجي المخدرات و حجز كمية من مخدر الشيرا ، الأسلحة البيضاء و مبالغ مالية محصل عليها من هذا النشاط المحظور.
و في نفس السياق، فقد تم وضع ما مجموعه 22 دراجة نارية بما فيها ثلاثية العجلات بالمستودع البلدي، لارتباطها واستعمالها في اقتراف السرقات، و لعدم توفرها على الوثائق  القانونية الخاصة بها، من أجل إخضاعها للبحث حول مدى استعمالها في ارتكاب جرائم سابقة.  

إرسال تعليق