adsense

2017/03/28 - 11:07 ص


أعلنت شركة "ساوند إنيرجي" البريطانية للتنقيب عن المحروقات، اليوم الثلاثاء 28 مارس 2017، أنها اكملت عملية حفر البئر الثالث بحقل تنداراة قرب فكيك بالجهة الشرقية، مشيرة إلى أن نتائج الحفر إيجابية ومشجعة.
وقالت الشركة في بلاغ صحفي إنها اكتشفت تدفقات مهمة للغاز أثناء عملية حفر البئر الثالث، بعدما توصلت إلى نتائج إيجابية في البئر الثانية التي تبعد 12 كيلومتر عن البئر الثالث.
هذا وانطلقت عملية الحفر في هذه البئر بتاريخ 20 فبراير 2017، بمنطقة تندرارة شرقي المملكة، بعد النتائج المشجعة للتنقيب في الحقلين الأول والثاني. ودفعت تدفقات الغاز التي اكتشفتها الشركة في البئرين الاولين والتي فاقت التوقعات الأولية، إلى استئناف الحفر في البئر الثالث (TE-8) على بعد 12 كيلومتر من البئر .
وكان المكتب الوطني للهيدروكربورات والمعادن قد طالب بضرورة إجراء تجارب أطول لتأكيد هذه النتائج، وكانت الشركة البريطانية قد بدأت عملية التنقيب عن الغاز في حقلين بمنطقة تندرارة التابعة لإقليم فكيك بالجهة الشرقية شهر مارس الماضي، بعد توصلها لاتفاق مع صندوق الاستثمار في النفط والغاز، والذي يقضي باقتناء الشركة لـ 55 بالمائة من حقوق رخصة التنقيب عن النفط بالمنطقة من أصل 75 بالمائة الموجودة في ملكية الصندوق.
ولتقليص تكاليف التنقيب التي ستشمل مساحة 14500 كيلومتر، أبرمت المجموعة البريطانية اتفاقية شراكة مجموعة (Schlumberger)، نظرا لخبرتها وتجربتها الطويلة في ميدان المحروقات والتنقيب عن النفط. وسبق للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن مطلع شهر غشت 2016، أن أكد أن نتائج اختبار الغاز الذي تم اكتشافه على مستوى بئر الغاز (TE-6)، في إطار عملية الحفر بمنطقة البحث المرخص لها تندرارة الكبير (إقليم فكيك) مهمة ومشجعة، مسجلا أنه يتعين إجراء تجارب أخرى لمدة أطول على مستوى هذا البئر.


إرسال تعليق